أخبار عاجلة
4 مواجهات حاسمة… ومباراة مصيرية لألمانيا اليوم -
هل يمكن اكتشاف "الألزهايمر" من خلال فحص البول؟ -
وفاة فنان أميركي بعد ساعات من حفل زفافه -
هيفاء وهبي تتصدر الـ”ترند” بعد تعليقها الناري -
الأرجنتين تصعد لثمن النهائي كأس العالم -

العلم يكشف عن كمية البروتين المثلى لاكتساب العضلات

العلم يكشف عن كمية البروتين المثلى لاكتساب العضلات
العلم يكشف عن كمية البروتين المثلى لاكتساب العضلات
أفضت دراسة جديدة إلى أن الكمية المثالية من البروتين التي يحتاجها الجسم لبناء العضلات ربما تكون أقل مما يعتقد الكثيرون.

فبحسب ما نشره موقع Insider نقلًا عن دورية Sports Medicine Open، يمكن أن يساعد تناول حوالي 1.5 غرام فقط من البروتين لكل كيلوغرام من وزن الجسم يومياً في بناء الجسم وتقوية العضلات. فعلى سبيل المثال، يحتاج الشخص، الذي يزن 68 كيلوغرامًا إلى تناول 105 غرامات من البروتين يوميًا.

Advertisement


ووفقًا لما ذكرته اختصاصية التغذية الرياضية أنجي آش، لا تعد نتائج الدراسة الجديدة مفاجئة إذ تشير إلى أن الاكتفاء بالحد الأدنى من توصيات الجمعية الدولية للتغذية الرياضية والتي تنصح بتناول ما بين 1.4 إلى 2 غرام من البروتين لكل كيلوغرام من وزن الجسم.

وأشارت إلى أن هذه الخلاصة "تؤكد ما كنا نعرفه بالفعل، فمن المثير للاهتمام أن نرى أن المزيد لا يؤدي بالضرورة إلى المزيد من الفوائد. لكن ذلك يعتمد على الشخص وما هي أهدافه".


وقالت آش إن الكمية والمصادر المثلى من البروتين لكل شخص تختلف باختلاف أهداف اللياقة البدنية، وما إذا كان الشخص يبحث عن بناء كتلة عضلية أو حرق الدهون أو دعم الأداء الرياضي.

وأضافت آش أنه يمكن أن يساعد تناول المزيد من البروتين في فقدان الوزن أو زيادة العضلات، مشيرة إلى أن الدراسة الحديثة ركزت على الكمية المثالية من البروتين لدعم مكاسب القوة، لكن ربما لا تنطبق التوصيات نفسها على الحالات التي ترغب في زيادة حجم العضلات، أو تغيير تكوين الجسم بشكل عام.

تشرح آش أنه إذا كان الشخص يرغب في اكتساب كتلة عضلية أو تقويتها مع فقدان دهون الجسم في نفس الوقت، فيما يُعرف باسم إعادة التكوين، فربما يكون من المنطقي تناول المزيد من البروتين لأنه يشبع أكثر، مما يساعد على الحفاظ على نقص السعرات الحرارية اللازم لفقدان الدهون.

وقالت إن "الشبع عامل مهم. فإذا كان هدفك هو قوة العضلات وترغب في تقليل الدهون، فيمكن أن يكون من المفيد زيادة كمية الدهون التي تتناولها"، شارحة أن البروتين يستهلك أيضًا طاقة أكبر للهضم مقارنة بالأطعمة الأخرى، مما قد يقدم ميزة صغيرة إضافية إذا كنت تحاول إنقاص الوزن".

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ارتفاع ضغط العين يسرّع من شيخوختها.. إليكم هذه الدراسة