أخبار عاجلة

ياسين: استطعنا خفض نسبة المساحات المحروقة

ياسين: استطعنا خفض نسبة المساحات المحروقة
ياسين: استطعنا خفض نسبة المساحات المحروقة

رعى وزير البيئة في حكومة تصريف الأعمال ناصر ياسين، الإجتماع السنوي الأول، الذي نظمته مجموعة “رصد وانذار حرائق الغابات في إقليم الخروب”، في قاعة بلدية سبلين، بهدف وضع خطة استباقية لمنع حدوث الحرائق، وسبل التعاون بين مختلف المؤسسات في الإقليم والمتطوعين ووزارة البيئة والجهات المعنية، ودعم جهوزية الدفاع المدني في المنطقة.

وأعلن ياسين اننا “استطعنا العام الماضي ورغم الانهيارات في البلد، أن نحافظ على الثروة الحرجية، واستطعنا تخفيض نسبة المساحات المحروقة 91% عن معدلات السنوات الماضية، لأننا عملنا على الأرض مع الناس والمجموعات في المناطق بشكل يومي رغم ضرورة تلقي مساعدة من الدولة والقطاع الخاص والمنظمات والبلديات، لدعم جهود مجموعات الحرائق، وهذه تكون المساعدة الحقيقية التي يمكن أن نستثمر فيها للمستقبل”.

ولفت الى ان “مجموعة رصد الحرائق في الإقليم، تشكلت بشكل عفوي من قبل أشخاص محبين للاقليم، ويجب الوقوف إلى جانبها ودعمها هي والدفاع المدني”.

وعرض لبعض الخطوات الواجب اتباعها للحد من الحرائق “أهمها الوقاية والتي ستبدأ في شهر حزيران من خلال اسبوع النظافة الذي سيقام في شهر حزيران”، داعيا البلديات إلى “التعاون والمساعدة كونها خط الدفاع الأول، في تنظيف الاحراج والتشحيل، ومنع قطع الأشجار، اي العمل على حماية محلية للإحراج بالتناوب بين الجميع من نواب وبلديات وأبناء المنطقة”.

وأعلن أنه “في كل المناطق تم تشكيل فريق الاستجابة الأول، الذي يساند الدفاع المدني على أن يتم دعمه من البنك الدولي لتأمين بعض المعدات والتجهيزات له”. ولفت الى ان “هناك تحضيرات لإنشاء صندوق دعم للمساهمين في إطفاء الحرائق والدفاع المدني في المناطق”. وشدد على “ضرورة زرع الشتول والنصوب والحد من القطع الجائر للاشجار من خلال التشحيل”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الدكاش: المجد لشهدائنا.. لهم ننحني اليوم وكل يوم
التالى وزير العمل مصطفى بيرم : زيادة الحد الأدنى للأجور غير كافية في ظل الأزمة العميقة